القاهرة : الثلاثاء 26 سبتمبر 2017
محمد الباز رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمد العسيري رئيس التحرير التنفيذي
ads
ads
عالم
الأربعاء 13/سبتمبر/2017 - 05:48 م

قطر تدفع 50 ألف دولار شهريًا لتحسين صورتها في المجتمع اليهودي الأمريكي

نيك موزين
نيك موزين
سارة الشلقاني
dostor.org/1547065

قال «مورت كلاين»، رئيس المنظمة الصهيونية الأمريكية، إن العرض القطري بطلب الاجتماع مع القيادات اليهودية تم تقديمه عن طريق «نيك موزين»، مستشار العلاقات العامة الذي عينته قطر مؤخرًا لتحسين صورتها في الولايات المتحدة الأمريكية، بما في ذلك الجالية اليهودية، الذي كان يشغل منصب المستشار السابق لجمهوري مجلس الشيوخ الجمهوريين تيد كروز وتيم سكوت، حسبما نشرت صحيفة «هآرتس» الإسرائيلية.

وقال موزين، إن المشاركة مع قطر لا يمكن أن تكون إلا في مصلحة الولايات المتحدة الأمريكية والمجتمع اليهودي، فلا يمكننا أن نسمح لجيران قطر أن ينبذوها، ودفعها لتوسيع نفوذها مع إيران.

وقالت الصحيفة الإسرائيلية إن هناك تقاريرًا كشفت عن أن قطر دفعت مبلغ 50 ألف دولار شهريًا لشركة «موزين» التي تدعى «ستونينغتون ستراتيجيس» من أجل تحسين صورتها في المجتمع اليهودي الأمريكي.

وأضافت «هآرتس» أنه ليس رئيس المنظمة الصهيونية الأمريكية فقط الذي أكد دعوة قطر لعقد اجتماعات مع اليهود فقط، بل أن هناك ثلاثة مسؤولين كبار في المنظمات اليهودية الأمريكية أكدوا للصحيفة الإسرائيلية أمر الدعوات.

وأكد أن قطر حاولت ترتيب عدة لقاءات القيادات العليا ورؤساء المنظمة من أجل تحسين العلاقات مع اليهود، خلال الأسبوع القادم، الذي يشهد عقد منظمة الأمم المتحدة لجلسة عامة، ولكنهم رفضوا قائلًا إنه يجب على الدوحة وقف تمويلها لحركة حماس الفلسطينية، موضحًا أن الدوحة تمكنت من الوصول بالفعل إلى عدد من رؤساء الجماعات اليهودية البارزة في أمريكا، وسألتهم عن تفاصيل إذا كانوا سوف يجتمعون مع العاهل السعودي سلمان بن عبد العزيز، وولي العهد محمد بن سلمان، خلال زيارتهم إلى ولاية «نيويورك»، لحضور الجلسة العامة للأمم المتحدة.

وقالت «هآرتس» إن قطر تعاني من عزلة إقليمية نتيجة لإعلان المملكة العربية السعودية والإمارات ومصر، وغيرهم، من الدول العربية قطع العلاقات معها، لدعمها الجماعات الإرهابية، واستخدام قنواتها الفضائية مثل «الجزيرة» لتشجيع الثورات في البلدان العربية.

ads