القاهرة : السبت 16 ديسمبر 2017
محمد الباز رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمد العسيري رئيس التحرير التنفيذي
ads
ads
النفسية إيه؟
الجمعة 11/أغسطس/2017 - 03:55 م

«لو فكرة الانتحار سيطرت عليك».. طبيب نفسى: الحل فى الترابط الأسرى

 الانتحار
الانتحار
شيماء دهب
dostor.org/1505383

«عدم الرغبة في الطعام، التحدث، الحياة الجنسية، النوم، الحرص على اطمئنان الأهل أنك في صحة جيدة، انقطاع الرغبة في الحياة» وغيرها من الأعراض التي تسيطر على «أحمد غانم» 26 عامًا تخرج فى كلية الزراعة بتقدير جيد ولكن الحياة لم تقدم إليه العون فلم يجد الوظيفة الملائمة له، فحاول أن يوظف نفسه في إحدى الوظائف الأخرى ولكن أيضًا لم يجد.

انفصل عن أصدقائه، عن حياته، عن أقرب الأشخاص إليه لم يجد من يقدم له العون، فجأة وبدون مقدمات فكر في التخلص من حياته بشكل نهائي، ولكن قرب عائلته له في تلك الفترة جعله لا يفكر في الحل ولكن ليس بشكل نهائي.

تحدثت «الدستور» إلى الدكتور جمال فرويز، استشاري الطب النفسي، لندرك الحل لمثل هذه الحالة والأسباب التي قادته لهذا التفكير.

يقول فرويز: إن مثل هذه الحالة يطلق عليها «الاكتئاب السوداوي» أي أنه لم يجد في الحياة سبب كاف ليعيش من أجله، لذا فكر في التخلص منها.

وأضاف أنه على العائلة أن تقرب الشاب لها، وتحتضنه في فترة يسيطر عليه الشعور بالذنب تجاه العائلة نظرًا لأنه يفكر فيهم بعد التخلص من حياته، ويستغلون هذا الشعور في محاولة التقرب منه وجعله يحكي لهم ما به من أزمات.

وأضاف فرويز أن من الأسباب الرئيسية التي تؤدي بشاب لفكرة تعاطي المخدرات، هي حضوره جلسة مع أصحابه الذين من الممكن أن يتعاطونها، خاصة أن المواد المخدرة أصبحت متاحة الآن بشكل يلائم كافة المستويات.

وتابع: بالإضافة إلى قلة الشعور بالأمان والسلام والاستقرار، وضعف الجوانب الروحية العميقة من الدين، كما أن الضغوط النفسية والاجتماعية والصراع النفسي زادت، وتؤدي إلى زيادة الرغبة في التخلص من الحياة.

ads