hedad
القاهرة : الجمعة 24 نوفمبر 2017
محمد الباز رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمد العسيري رئيس التحرير التنفيذي
ads
ads
الصحة
الجمعة 19/مايو/2017 - 07:52 م

دراسة: 6 من كل 100 ألف شخص يصابوا بالسرطان النادر

صورة ارشيفية
صورة ارشيفية
شيماء دهب
dostor.org/1405750

أوضحت دراسة بالولايات المتحدة الأمريكية، أن السرطان النادر يؤثر على أقل من 6 أشخاص من بين 100 ألف شخص في السنة، كما أن طرق الكشف الأفضل تسمح للأطباء بتصنيف السرطانات النادرة بشكل أكثر تحديدا الآن، كما أن طرق العلاج والتشخيص لا تزال قليلة، ومعدل البقاء على قيد الحياة منخفضة.

وأضاف تقرير جديد للجمعية الأمريكية للسرطان أن حوالي واحدا من كل خمس حالات تشخيص للسرطان في الولايات المتحدة هو سرطان نادر، ويظهر التقرير أن معظم سرطانات الأطفال (أكثر من الثلثين) نادرة.

وبالنسبة لأغلب أنواع السرطان النادرة، فإن البحوث المتعلقة بالأسباب أو الوقاية أو الاكتشاف المبكر إما محدودة أو غير موجودة، كما أن هذه الأمراض يمكن أيضا أن يكون من الصعب تشخيصها.

وقاد الدكتور كارول ديسانتيس فريقا باستخدام بيانات من جمعية أمريكا الشمالية للسجلات المركزية للسرطان وبرنامج المراقبة وعلم الأوبئة والنتائج النهائية، وفحصوا بشكل شامل معدلات الإصابة الحالية، ومرحلة التشخيص والبقاء لأكثر من 100 سرطان نادر في الولايات المتحدة.

ووجد فريق كارول أن 20٪ تقريبا من المرضى المصابين بالسرطان في الولايات المتحدة يعانون من سرطان نادر، كما أن أكثر من ثلثي حالات السرطان التي تحدث في الأطفال والمراهقين هي سرطانات نادرة مقارنة مع أقل من 20 % من السرطانات التي تم تشخيصها في المرضى الذين تتراوح أعمارهم بين 65 سنة وما فوق.

كما أوضحت الأبحاث أن 55% من الرجال المصابين بسرطان نادر يبقوا على قيد الحياة خمس سنوات، مقارنة مع 75 % من الرجال الذين يعانون من أنواع السرطانات المختلفة.

وبالنسبة للنساء، فإن 60 % من السرطانات النادرة ستبقى على قيد الحياة خمس سنوات، مقارنة بنسبة 74% مع السرطانات الشائعة.

غير أن البقاء النسبي لمدة 5 سنوات أعلى بكثير بالنسبة للأطفال والمراهقين المصابين بسرطان نادر (82 %) مقارنة بالراشدين (46 % للأعمار من 65 إلى 79 سنة).

كما أن استخلص الباحثون أن هناك حاجة إلى بذل جهود مستمرة لتطوير التدخلات للوقاية والكشف المبكر والعلاج للحد من عبء السرطان النادر.

ads