القاهرة : الثلاثاء 28 فبراير 2017
محمد الباز رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمد العسيري رئيس التحرير التنفيذي
ads
ads
مصر
الأربعاء 11/يناير/2017 - 11:05 م

"عبدالعال" يشيد بمبادرة دمج الجاليات في أوروبا مع الاتحاد العام للمصريين بالخارج

الدكتور علي عبد العال
الدكتور علي عبد العال رئيس مجلس النواب
أ ش أ

أشاد الدكتور علي عبد العال رئيس مجلس النواب بمبادرة دمج اتحاد الجاليات المصرية في أوروبا في الاتحاد العام للمصريين في الخارج ليصبح الاتحاد مظلة موحدة تجمع أبناء مصر في الخارج وتعبر عنهم وعن مشكلاتهم.
وصرح حسين الناظر المستشار الإعلامي للاتحاد العام للمصريين في الخارج - لوكالة أنباء الشرق الأوسط الليلة - بأن تصريحات الدكتور علي عبد العال جاءت خلال اجتماعه اليوم "الأربعاء" مع عدد من مسئولي اتحاد الجاليات المصرية في الخارج بمقر مجلس النواب، حيث ناقشوا أهم القضايا التي تهم المصريين في الخارج بحضور عدد من النواب نشوى الديب، وغادة عجمي، ونانسي نصير ، ومنى الشبراوي، ورشا رمضان، ومنى طلعت، ومعتز السعيد، وسحر طلعت.
وأكد عبد العال - خلال الاجتماع - حرصه الشديد على التواصل مع أبناء مصر في الخارج، وقال "أعرف وأتابع الجهود الكبيرة التي يبذلها فئة كبيرة من الشباب في الخارج لدعم مصر اقتصاديا وتدعيم المجتمع المدني بالمساعدات الخيرية التي لها دور كبير في ربط المصريين بالخارج مع من بالداخل.
وردا على طلب تقدم به الدكتور محمود فضل الأمين العام لاتحاد الجاليات المصرية في أوروبا بشأن ضرورة مراعاة التمثيل البرلماني العادل للمصريين في الخارج والعمل بنظام الدوائر المغلقة للمصريين في الخارج، قال علي عبد العال "الدستور راعى في مواده العناية بأبناء مصر في الخارج، وفي مادته الـ 244 نص على أن يتم تمثيل المصريين في الخارج تمثيلا ملائما لهم، كما منحت هذه المادة الحق للمشرع في تكرار نظام الكوتة مرة أخرى أي في انتخابات البرلمان المقبلة".
وأضاف عبد العال "أننا درسنا النظام الانتخابي الفرنسي والتونسي وبعض التجارب الأخرى وندرس فكرة تجربة عمل دائرة مغلقة للدول العربية ودائرة للأمريكيتين ودائرة لأوروبا ودائرة لآسيا وأفريقيا ودائرة لأستراليا، وسندرس الصعوبات التي تواجه تطبيق ذلك وسبل التغلب عليها، وسنعمل على تطبيقها خلال الانتخابات المقبلة".
وبخصوص تساؤل علاء سليم أمين عام الاتحاد العام للمصريين في الخارج عن دولة الكويت عن ضرورة فتح المطارات المصرية في الأقصر وأسوان وسوهاج لاستقبال جثامين أبناء مصر الذين قد يتوفون في الخارج تسهيلا على ذويهم ولسرعة دفنهم وخاصة أن مطار القاهرة الدولي هو الوحيد المسموح له باستقبال هذه الجثث حتى الآن، قال "سنعمل على حل هذه المشكلة من خلال تواصل البرلمان مع وزارة الطيران، وهذا حق عادل للمصريين في الخارج".
وحول المشكلات التي تواجه بعض أبناء المصريين الحاصلين على شهادات الثانوية في الخارج عند التحاقهم بالجامعات الحكومية المصرية وضرورة معاملتهم بزملائهم من طلاب الداخل، وعد بدراسة الأمر لزيادة نسبة أعداد المقبولين من الناجحين في الثانوية العامة في الجامعات الحكومية.

ads