القاهرة : الإثنين 27 فبراير 2017
محمد الباز رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمد العسيري رئيس التحرير التنفيذي
ads
ads
تحقيقات
الأربعاء 11/يناير/2017 - 01:27 م

إخوان الأردن تبحث إعلان تبرؤها من الجماعة الأم

إخوان الأردن تبحث
كتب: محمود كمال

تبرأ إخوان الأردن من الجماعة الام والتنظيم في ظل الصراعات والخلافات التي تسيطر على الإخوان خاصة بعد الخلافات الدائرة الأن بين جبهتي محمود عزت القائم بأعمال المرشد المؤقت وبين جبهة الكماليون التى يقودها محمد منتصر المتحدث الرسمي باسم الجماعة والذي عقد إجتماعات مع قيادات الاخوان خاصة إخوان الاسكندرية من أجل ما أسموه بالتأسيس الثالث مما أصاب الجماعةبهزة قوية بمكتبها الأم في القاهرةو جعل الكثيورن يفكرون في الانفصال ولو ظاهريا عن الجماعة والتبرؤ منها .

إجتماع إخوان الإسكندرية وبحثهم عملية التأسيس الثالث للجماعة هو من دفع قيادات إخوان الاردن وعلى رأسهم المراقب العام لتنظيم الاخوان هناك همام سعيد الذي يتولى منصب نائب التنظيم الدولي لجماعة الاخوان وكذلك المتحدث الرسمي باسم جماعة الاخوان في الأردن معاذ الخوالدة وكلاهماأعرب أعرب عن غضبه وقلقه إزاء ما وصل اليه الحال لجماعة الاخوان في مصر وجعلهم يبحثون جديا الان في السير على نهج وطريق إخوان المغرب وتونس.

من جهته قال الدكتور خالد الزعفراني الباحث في شئون الحركات الاسلامية إن جماعة الاخوان بها العديد من المشاكل والأزمات التي تواجهها منذ سقوط نظام المعزول محمد مرسي وعليهم أن يعترفوا بأنهم أمام أزمة حقيقية خاصة بعدما أصاب مقر التنظيم الأم في القاهرة انشقاقات بخلاف الملاحقات الأمنية، لافتا إلى أن عملية بحث اخوان الأردن الانفصال عن الجماعة الأم أو التبرؤ من التنظيم هو أمر وارد ومنطقي نتيجة الوضع الصعب لجماعة الاخوان في الوقت الراهن.

وفي نفس السياق أكد الدكتور كمال حبيب الباحث في شئون الحركات الاسلامية أن الخلافات في اخوان الأردن موجودة بالفعل بين تياري الصقور بقيادة المراقب العام للاخوان همام سعيد وبين الأمين العام لحزب «جبهة العمل الإسلامي» الذراع السياسية لـلالإخوان في الأردن حمزة منصور.

وألمح حبيب إلى أن عملية التأسيس الثالث للجماعة الذي يتم التحدث عنها الان صعبة لأن هذا التأسيس لابد له من قائد ولكن في النهاية من سيكون ؟ في ظل الصراعات والانشقاقات التي تواجه جماعة الاخوان في الوقت الراهن.

ads